عدد المشاهدات : 622
بيان الإلتباس

                                                إهداء

 

إلى  المبعوث رحمة للعالمين

 القائل في فتح مكة:

 اليوم يوم المرحمة.

 القائل لجيشه:

لا تقتلوا شيخاً فانياً، ولا طفلاً ، ولا  امرأة،  ولا وليداً،  ولا ذرية، ولا عسيفاً.[1]

إلى الرحمة مهداة

صلى الله عليك يا سيد الأولين والآخرين، وعلى أهل بيتك وصحبك أجمعين .

                                                                                                         الغارق في رحمة ربه

 وائل أبوعبية اليماني الحسني

 

 

 

[1] العسيف: الأجير لأحدٍ على أرضٍ أو غيرها.


 

إسم المؤلف :الشريف وائل محمد رمضان أبو عبية الحسنى اليمانى (حبيب الكل )

                            مؤسس صحبة الحب الإلهى  (أحباب حبيب الكل )

عدد الصفحات67 صفحة

عدد النسخ  / 500   نسخة

تم بحمد الله في

 الأول من ربيع الأول  عام 1438هجريًّا

                                    الجمعة الموافق 29/ 11/2016  ميلاديًّا

دار الطباعة/دار الأمل للطباعة

رقم الإيداع 27436/ 2016

الترقيم الدولي / 978 – 977 – 90 – 4543 – 6

قراءة الكتاب تحميل الكتاب ||




أرسل تعليقك