يصل نسب مولانا حبيب الكل إلى مولانا الإمام الحسن بن الإمام علي والسيدة فاطمة الزهراء بنت إمام العالمين سيدنا ومولانا وحبيبنا محمد هذا من جهة والده الكريم ، وأما من جهة والدته فهو حسيني حيث ينتهي نسب والدته من جهة أمها إلي الإمام الحسين بن الإمام علي بن ابي طالب والسيدة فاطمة الزهراء بنت إمام العالمين سيدنا ومولانا وحبيبنا محمد فهو شريف النسبين طاهر العرقين كما هو مُثبت ومسجل بنقابة الأشراف المصرية.

((أولاده)): لشيخنا حبيب الكل ولدٌ اسمه (أحمد الله) وقد أخبرنا الشيخ قبل زواجه أن النبي صلى الله عليه وسلم )) ))بشره بأنه سيتزوج فى يوم الاثنين الموافق 22/3/2010م من فلانة وستكون أول ذريته ولد ، وانتظر الجميع زواج الشيخ بعد أن تم سن الأربعين وحينما كان يسأل عن عدم زواجه كان يقول: (حتى يأذن لي النبي صلى الله عليه وسلم  )، وبعد أن جاء الإذن وتزوج انتظر الجميع عاماً حتى جاءت البُشرى، وتحقق الوعد وجاء الولد الذي بشره به جده المصطفى (أحمد الله) ،وولد يوم الاثنين 14/3/2011م وكان هذا الولد بمثابة اليقين التام لأفراد الصحبة بأن الشيخ متصل نسباً وروحا برسول الله  صلى الله عليه وسلم   فلا يوجد كاذب في الدنيا يجرؤ علي تحديد ذريته قبل زواجه إلا أن يكون صادقاً موصولاً، ولم يكن هذا التصريح لأفراد صحبتنا فقط بل كان لجميع من في البلدة التي بها مقر الصحبة وللبلاد المجاورة وقد تناقلوه حتى وقع كما قال وكان سبباً فى إقرار بعض المنكرين له بأنه كان محقاً وصادقاً فيما قال وبُشّر به.

وفى مبشرة منامية أخرى عَرَّف بأنه سيولد له ولدا يدعى (لقاء الله) وتعجب الجميع من ذلك الاسم فإذا به يلقى ربه قبل تمام  التسعة أشهر للحمل! فعلم الجميع المراد من الاسم.

 كما بشره الحبيب صلى الله عليه وسلم  بأن الله سيرزقه بزوج من الأولاد وقد سمى حضرة النبيصلى الله عليه وسلم    أحدهما ): محمد ) وترك لحبيب الكل تسمية الثاني فأسماه (حبيب الله) ليعبر بذلك عن عشقه للمصطفى صلى الله عليه وسلم، وبالفعل تم الحمل الثالث وجاءت المفاجأة أن زوجة الشيخ الكريمة تحمل (توأماً).

وتم  الميلاد الشريف لمحمد وحبيب الله في 24/11/2013وقد أخبرنا كذلك أن الله سيرزقه بعدهما بنتاً وولداً وسيطلق عليها اسم (نور النبي)،ولم يخبرنا بالاسم الخاص بالولد وقد أخبرنا مولانا حبيب الكل في شهر 12/2015 أن النبى صلى الله عليه وسلم   قد بشره بأنه سيرزق ولداً يشبه حضرة النبى صلى الله عليه وآله فى شبابه فمن أحب أن يرى النبى صلى الله عليه وسلم كما كان فى شبابه فلينظر إليه فى شبابه.

* علماَ بأنه حتى هذه اللحظه 4/3/2017 لم تبشر زوجة شيخنا بحمل جديد .

 ونحن في انتظار قدومهما المبارك، فما أخبرنا بشيء إلاّ وتحقق ، وجميع مبشرات الشيخ يعلمها العام والخاص، ولا يستطيع أن ينكر صحتها كائن من كان، لأن الجميع كانوا يتناقلونها حتى تحققت بالحرف الواحد، وقد صنف شيخنا كتاباً اسمه

((الذين رأو رسول الله فى المنام وكلموه))

وقد حصل على إجازة الأزهر الشريف، وجمع فيه ألف رؤيا للنبى صلى الله عليه وسلم،

وذكر بعض مرائى أحباب حبيب الكل وذكر فى مقدمته الكلام عن تبشير المصطفى ((صلى الله عليه وسلم )) له بأول مولود له .

 

كان والد الشيخ من خلفاء الطريقة الحامدية الشاذلية وكان من خاصة الخاصة عند شيخه شيخ الطريقة وكان من الصالحين المثقفين ديناً ودنيا، وكان شيخنا يقول لنا (كثيراً ما كان والدي يحثني علي أن أنضم لطريقته ودائماً ما كان جوابي حتى يأذن لي رسول الله ). ووالدته العزيزة رحمها الله كانت من أولياء الله وكانت دعوتها مستجابة وكانت تحب الشيخ محبة تفوق محبة أي أم لإبنها، حتي أنها لم تكن تناديه باسمه مجرداً، وقد أخبرنا حبيب الكل أنها قد رؤيت في المنام بعد وفاتها ، فقالت لمن رآها وهو ثقة: [لما اتوفيت وقفت بين ايد ربّنا فقالي : إيه أجمل حاجة شوفتيها في الدنيا ؟ فقولتله (ابني الشيخ وائل) ] ولشيخنا الحبيب الحسيب أخ وأخت وهما من أفراد الأسرة وقد أخبرنا الشيخ أن أخته(أم ألاء وآيات وإسراء) من الصالحات وأنها تري النبي في المنام واليقظة كثيراً، وأما أخيه(أبو محمد وابتهال) ففي قمة التواضع رغم أن عمله بمجال الحراسة الشخصية إلاّ أنه يقوم بخدمة الأسرة في المقر ويصنع لهم الشاي بنفسه ، ولم نره قط جالساً بجوار الشيخ بل يجلس دائما بعد انتهاء خدمته في آخر الصفوف وهو من أحباب سيدنا الحسين كما أخبرنا بذلك شيخنا حبيب الكل.

لشيخنا الحبيب زوجة واحدة هي (أم أحمد الله) وهي من الصالحات وقد أخبرنا شيخنا أنها من اللاتى يروْنَ النبي في المنام كثيراً وقد رأته يقظة وأن النبي(صلى الله عليه وسلم) يُحبها محبة خاصة وسماها(خديجة زمانها) وأخبر بأنها ستبلغ مقاماً لم تبلغه امرأة منذ قرون، ولها مؤلفان مؤلف في آداب المريد ومؤلف عن حياة الشيخ جمعت أكثره من والدته رحمها الله والباقي من خلال الفترة التي عايشته فيها وقد ذكرت فيه الرؤى والمُبشرات التي رأتها وتخص شيئاً من مقام الشيخ عن طريق حضرة النبي ،وكلا الكتابين مازال مخطوطاً وقد سمح شيخنا حبيب الكل بتداول الأول ولم يسمح بالثانى

                                          مذهبه

كان شيخنا حبيب الكل دائماً ما يقول للأحباب حينما يسألوه عن مشايخه: (إن شيخي ومعلمي ومؤدبي هو رسول الله ((صلى الله عليه وسلم  ))لا غير)، وبسبب تلك التربية المحمدية الذاتية كان شيخنا يقول: أنا لست شافعياً ولا حنبلياً ولا مالكياً ولا حنفياً ولا ظاهرياً إنما أنا كل هؤلاء الكرام .

فالشيخ يأخذ من فقههم كله أيسره شريطة أن يكون ذلك الأيسر ((أيقنه وأقواه حُجّة))، فكل مذهب وافق الكتاب والسنة في شيء فهو مذهبه بغض النظر عن صاحب المذهب أو مجموع المذهب، وبذلك ابتعد شيخنا كل البعد، وأبعد أفراد صحبته عن التعصبات المذهبية التي ابتدعها الناس وإن كان يميل إلى المذهب المالكي ثم الشافعي ثم الحنفي ثم الحنبلي وكان يقول: إنما تعددت المذاهب للتيسير على الناس، فجعلها الناس وسيلة للتفاخر والتنابذ بل وأحياناً وصلت إلى الفرقة

وأما عن مشربه

 فمشربه محمدي أصيل ، لا يتقيد   بمشرب روحاني معين (كالقادري أو الشاذلي أو الرفاعي أو ....الخ )، وقد كان والد شيخنا رحمه الله شاذلي المشرب وكان كثيراً ما يحث شيخنا على أن يتبع مشربه ويأخذ طريقته في الوصول إلى الله تعالى وكان شيخنا يجيب والده الكريم بقوله طريقك من أحب الطرق إليَّ، ولكني لن آخذه هو أو غيره حتى يأذن لي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وبعد وفاة والد شيخنا الكريم جاءه الإذن بسلوك مشرب الإمام الرفاعى قولاً وعملاً، فظن الشيخ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد توقف عن تربيته الخاصة له وأنه أحاله على المشايخ ليستكملوا تربيته فحزن لذلك حزناً شديداً وانقبض قبضاً مديداً حتى علم أن الحبيب صلى الله عليه وسلم لن يتركه لغيره، ولكن ذلك لحكمة إلهية ، وبالفعل تقابل شيخنا قدراً مع نقيب من السادة الرفاعية ومن ثم قال له ذلك النقيب أريد أن أعطيك عهداً رفاعياً ! فقال له حبيب الكل أنا لا آخذ العهد إلاّ من رسول الله . فقال له ذلك النقيب سأستخرج لك الإجازة الرفاعية . وبالفعل جاءته الإجازة دون قبضة أو بيعة أو سلوك على شيخ اللهم إلاّ ما كان باطناً من حضرة الإمام الرفاعى، وقد كان الشيخ خلوتى التوجه حيث قضى الكثير من عمره في خلوات متتاليه ولا زال إلى وقتنا هذا يغتنم أى فرصة ليدخل الخلوة

  وبعد فترة جاءه الإذن بالإطلاق وعدم التقيد بمشرب من المشارب السابقة، وبتأسيس مشرب جديد جامع لكل تلك المشارب الروحانية الطيبة

لمولاناحبيب الكل ثلاثة أعمام وخال واحد .

  1.  الحاج رشدى أبو عبية وكان يشغل منصب وكيل اول وزارة الصناعة و التجارة الخارجية (بالمعاش)
  2. الحاج شاكر أبو عبية وكان يعمل بوزارة الداخلية ( بالمعاش) 
  3. الحاج عصام أبو عبية مقاول عمومى 

وأما خاله : الحاج على خليل على وكان يعمل بوزارة الرى ( بالمعاش (

بلغ شيخنا أعلي مقامات الولاية المحمدية وقد صرح لخاصة أحبابه بذلك إلاّ أنه لم يسمح لمن عرف منهم بالتصريح بها وقال ((يكفي الناس إتباعي للحبيب قولاً وعملاً قدر استطاعتي ، أما ما كان من درجات ومقامات فهذا بيني وبين ربي ولي ولخاصتي فقط ، فكثير من الناس ما زالوا يظنون أن الولي لابد أن يكون كبيراً في السن وذو ملابس بيضاء أو خضراء ويا حبذا لو طار في الهواء ومشي علي الماء،ويمتحنوه في معرفة ما في الضمائر ! مع أن الولي كلما ارتقي كان شغله الشاغل مولاه حتى أنه لينطق أحياناً بما في الصدور دون أن يشعر ويري ما لا يراه الناس دون تعمّد منه ولو أراد أن يري ما لا يرون فربما لا يكشف له الحُجب)) ولولا أن بعض أحباب حبيب الكل قد استأذنه كثيراً في سرد بعض من تلك الكرامات والمكاشفات وألح عليه في الطلب ما روي شيئاً منها .

وتروى السيدة أم (أحمد الله زوجة مولانا حبيب الكل )
أن هذه القصه من واقع الحياه فهى عن حياة ولى من أولياء الله تعالى الذين قال فيهم الحق تعالى (ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون) فماذا علينا بعد أن مدحهم الله تعالى فى كتابه الكريم إلا أن نعظمهم ونعطيهم قدرهم على قدرنا وليس على قدرهم لأننا ليس فى استطاعتنا إعطائهم القدر الذى يستحقونه .

  • وقديسأل البعض لماذا كتبت عن حضره سيدنا ومولانا حبيب الكل فأقول لهم كتبت عن حضرته لسببين أما السبب الاول أن القائمين على الموقع طلبوا منى أن أكتب لهم شيئا يسيرا عن سيرة حضرته ؛وأما السبب الثانى حباً منى ورغبة  فى إظهار شيئ من قدره العظيم لكى يستفيد منه الكثير من الناس كما  استفدت منه وكى يتعلم منه الكثير أشياء لم يكونوا يعلموا عنها شيئاً و لأسباب أخرى عديده كتبت عن  حضرته الشريف الموصول  إلى حضرة النبى صلى الله عليه وآله وسلم وأيضا لحصول حضرته على أعلى درجات الولايه.
  • وقديسأل البعض من أين عرفت أن حضرته حصل على أعلى درجات الولايه أقول لهم علمت ذلك من صاحب أعلى درجات النبوة سيدنا ومولانا رسول الله صلى الله عليه واله وسلم .ومن شاء فليصدق ومن شاء فليكذب وكفى بالله شهيداً وقد بين لي حضره المصطفى فى أكثر من عشرين رؤيا بعضاً من مقامات حبيب الكل وشيئاً من منزلته عند الله عز وجل وعرفت من تلك الرؤى ما لا يجوز إفشاؤه للمحب المقرب فما بالنا بالغريب والمحبوب .
  • وهذا الولى من أشرف الناس واعلاهم خلقاً وما سأكتبه عن حضرته فهو على قدر المعرفه التى شاء الله أن يعرفنى بها عن حضرته وليس على قدر حضرته فإن حاولت الكتابه على قدر حضرته فلم ولن أستطيع (فأولياء الله لا يعرفهم حقاً غير الله ) ولا يعطيهم حقهم حقاً غير الله .
  • فإنى أقول مستعينة بالله وحده ومستمدة من رسوله الكريم أن هذا الولى حقاً من رآه انشرح صدره به ومن كان فيه خيراً رأى النور الذى يخرج منه واتبعه وأفاض الله عليه من علمه الربانى الذى علمه الله إياه وانبهر باخلاق حضرته المحمدية التي قلما نجدها الأن إلا في أولياء الله وأني رايتها متجسده في شخصه الكريم .
  • وأيضا من رأي حضرته رأي في وجهه الشريف السماحه والعفو والكرم والعطاء مع الزهد الشديد في كل شئ سوي الله ورسوله فإنه زاهد فيما في أيدى الناس لتعوده علي الأخذ من الله تعالي فهو يأخذ من الله ويمشى بالله وفى الله ولله فإنه لا يحتاج  لأحد من الناس فإن الله تعالى اغنى هذا الولى الشريف به فاستغنى عمن سواه واكتفى بمولاه الذى أيده فى كل لحظه ولا يغفل عنه لحظه.
  • وإننى مهما تحدثت عن حضرته فلن أستطيع أن أنقل لكم الصوره على حقيقتها ولكن تعالوا لنرى ماذا يقول عن حضرته أقرب الناس إليه فالإنسان يعرف من يعيشون معه لأنهم أكثرالمطلعين عليه .
  • فوالدة حضرته رحمها الله كانت تقول إنه منذ أن كان فى بطنى وهو فى حفظ ورعاية من الله وإنى لم أشعر فى حملى بآلام الحمل التى تشعر بها كل امراه فى حملها وأنى  عندما كنت  فى الشهر السابع من حملى  سقطت من سطوح الدور الثالث ولم يحدث لى شئ واكملت حملى على خير وشعرت بمن يحملنى  على يديه أثناء سقوطى  ويقول لى إن الله حفظك من أجل من فى بطنك
  • و عند ولادة حضرته تقول أنها لم تشعر بآلام  الولاده التى تشعر بها كل امراة فتقول أنها ولدت حضرته فى المستشفى وبعدها بساعه حملته وخرجت به دون أن يكون معها أحد فكانت تشعر بقوة وصحه على العكس مما تشعر به كل امرأة بعد ولادتها من ضعف وهذال فكان الله يحفظها من اجل هذا الولى .
  • وتقول ايضا أنها لم تشعر بصعوبه فى تربيته فكان حضرته هادئا لدرجة أنه  لا يشعر به أحد ولا يمل منه أحد ولم يظهر عليه عصيان الأطفال وخلافه فمنذ أن خلقه الله وهو لا يٌتعب أحد لاهو صغير ولا هو كبير .
  • وتقول والدة حضرته أنها كانت تعمل وكان لابد من الذهاب إلى العمل وتترك حضرته فكان من الطبيعى أن تتركه مع أحد المقربين إليها وليس لوحده فكانت تترك حضرته مع جدته وكانت كبيرة السن لاترضع فأعطت حضرته ثديها فأنزل الله به لبناً رغم كبر سنها فرضع وشبع ونام وهذا هو الولى الذى يطعمه الله ويسقيه ويحفظه ويحميه

الكرامه الأولى

يقول الحبيب حسين العبادى كنت فى الحضره وبعدها سلمت على يد مولانا حبيب الكل فشممت رائحة المسك فى يده وكنت أحاول معرفة مصدر هذه الرائحه فنمت ورأيت فى منامى كأنى فى الحضره ومولانا حبيب الكل يتكلم معى وفجأه نظر الى الباب وقال لى هذا هو حضرة النبى محمد صلى الله عليه واله حضر معنا فى الحضره وهو مبتسم واستقبله حبيب الكل وسلم بيده على يد رسول الله الشريفه فعلمت أن المسك الموجود فى يد حبيب الكل مصدره مس يد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
الكرامه الثانيه
للحبيب حسين الفخرانى يقول كنت مع مولانا حبيب الكل والأحباب فى زيارة لسيدنا الإمام الحسين رضى الله عنه وبعد انتهاء الزياره أخبرنى حبيب الكل بنص الدعاء الذى دعوت الله به مع العلم بأننى كنت أدعو الله سرا وكان بينى وبين حبيب الكل مسافه طويله

المكاشفات :
يقول المريد مصطفي كامل :
1-كنت في الحضرة ولم يمر علي زواجي إلا خمسة عشر يوماً فسألني شيخي {حبيب الكل}: ما أخبار الحمل؟ فقلت: لم يأذن الله فقال لي حضرته: إن شاء الله سيتم الحمل في هذا الشهر وبحمد الله تم الحمل في نفس الشهر.
و عندما حملت زوجتي سألت حضرته أن يدعو لي أن يهب الله لي ذكراً من لدنه فقال حضرته: صلي وادعو الله وبعد ذلك بشرني حضرته أنه شفع لنا عند الله وسنرزق بمولود ذكر وعندما قمنا بعمل أشعة قال لنا الطبيب إن الجنين ذكر.
و قال لنا الطبيب أن زوجتي ستلد بعد خمسة عشر يوماً وستكون الولادة قيصري فأخبرنا حضرته بهذا فقال: أن الولادة ستكون طبيعية وتكون قبل الميعاد المحدد وسيكون يوم حضرة وبالفعل ذهبت زوجتي يوم الأحد للولادة وهذا اليوم نجتمع فيه للحضرة وبحمد الله تمت الولادة طبيعية وكانت قبل الموعد الذي حدده الطبيب وأنجبت محمد بفضل الله.
يروى المريد السيد شحات :
-2 كنت جالس مع شيخي {حبيب الكل} فأخبرني حضرته بالتي أخطبها وقال لي: لعلها زوجتك ، ولم أتذكر هذا إلا بعد الخطوبة .
و كنت عندما أكلم خطيبتي أكون منفرداً ولا أكلمها أمام أحد فكاشفني مولانا {حبيب الكل} بذلك .
-3عندما  كنت أتفق في الخطوبة ولما ذهبنا جلسنا بغرفة خارج الشقة وبعد الإنتهاء وجدت رسالة من مولانا {حبيب الكل} مكتوب فيها: ( مبروك علي الاتفاق والجلوس بالخارج )
 .

أولا : الكتب

لقد ألف شيخنا الكريم مؤلفات كثيرة جداً ولكن ما نُشر منها ثلاثون  فقط حتي عام 2017م، وقد بدأ التأليف منذ عام 2011م فقط وهي كالتالي :

(1) كتاب ((ورد الورود على الحبيب صلى الله عليه وسلم  والودود جل جلاله))

(2) كتاب ((الذين رأوا رسول الله صلى الله عليه وسلم في المنام وكلموه))

(3) كتاب ((الذين رأوا الله في المنام وكلموه))

(4) كتاب (( لسان العرفان))

(5) كتاب ((الجهر بالبسملة)).

 (6) كتاب ((الأمة الإسلامية هي الفرقة الناجية))

(7) كتاب ((الانتصار لرؤية النبي  صلى الله عليه وسلم  يقظة بالأبصار))

( 8 ) كتاب (( صحة صلاة المليار فى رحاب قبور الأبرار)).

( 9 ) كتاب ( سدرة المنتهى ) .

(10) كتاب ( أطروحات وفتوحات ج 1 )

(11) ( بهجة القلوب مدائح وقصائد حبيب الكل )

 (12) كتاب(الخلافة قادمة ولكن .. لا خليفة قبل المهدي ولا خلافة قبل ظهوره)

 (13) كتاب( داعش خوارج على نهج التتار وسنة العجم ).

 (14) كتاب (العظمة المحمدية الجزء الأول )

 ( 15 ) كتاب (العظمة المحمدية  الجزء الثاني)

 (16) كتاب (رؤيا الله في المنام)

 (17) كتاب (أيها السالك إلي الله).

(18)كتاب (الإيمان والإلحاد).

(19) عظمة الامام على (رضى الله عنه)

 (20)كتاب (عظمة الخلفاء الراشدين رضي الله عنهم)

 (21) كتاب( الجامع البهي لحكم الإمام علي رضى الله عنه وارضاه).

(22) كتاب ( بيان الالتباس في حديث أمرت أن أقاتل الناس)

(23) كتاب ( أطروحات وفتوحات ج 2)

(24) كتاب ( المبشرات الإلهية )

 (25) كتاب (الإنباء عن عصمة الأنبياء )

(26) الاعتقاد فى مدارج الاسلام الثلاث

 (27) كتاب ( أيها المريد الصادق )

(28) كتاب (شرح  قواعد العشق الأربعون ).

(29) كتاب السفر المعين علي خدمة الصالحين

( 30) المُبشراتُ القدسيّةُ ((ديوان الأسرار)).

ومن الكتب التي ألفها حبيب الكل ولم تنشر بعد

أجوبة على أسئلة الملحدين .

رسالة في كيفية صلاة الأولياء.

وقد نالت مؤلفات شيخنا إعجاب كبار العلماء، وعلقوا عليها مثل الدكتور أحمد كريمة، والدكتورعلي جمعة،  وغيرهم وققد حازت جميع المؤلفات بفضل الله على موافقة الازهر الشريف ((مجمع البحوث الإسلامية )) 

ثانيا : القصائد 

1 – القصيدة الأولى ( هذا الله وهذا محمد )
2- القصيدة الثانيه (صلوا عليه وسلموا )
3- القصيدة الثالثة ( لا إله إلا هو )
4- القصيدة الرابعه ( بسم الله )
5 -القصيدة الخامسه ( أهل البيت )
6- القصيدة السادسه (سعيد بربى )

7- القصيدة السابعة (أيا نور الأنوار )

8- القصيدة الثامنة (هو نور )

9- القصيدة التاسعة ( أيا من جهلت مكانتى )
10- القصيدة العاشرة  ( يا سيدى يا سيدى )
11- القصيدة الحادية عشر ( يا حب النبى )
12- القصيدة الثانية عشر  ( العقيدة )

13 القصيدة الثالثة عشر (حال الأمة )

14 القصيدة الرابعة عشر (يا سيد الاكوانى )

15- القصيدة الخامسة عشر (قل والنبى )

16 - القصيدة السادسة عشر (أوصاف النبى )

 

 

احمد محمد
22-03-2016

موضوع مميز .. شكراً لكم


علي ابراهيم
22-03-2016

موضوع مميز .. شكراً لكم



أرسل تعليقك